الثلاثاء، 15 سبتمبر، 2015

عدوك الحقيقي !




واعلم ان أكبر عدو لك هي نفسك ...لن يستطيع شيطان ان يجرك جرا لمعصية دون

 استحسان نفسك لها ...ولن يستطيع انسان أن 

يشعرك بالهزيمة والانكسار دون استسلام منك ..غاية ما يفعلونه وغاية ما تفعله نوائب

 الدهر بك هو هذا الاهتزاز الاولي والضربة 

الخارجية والصدمة الأولي أما نفسك الداخلية فهي التي قد تمثل درعا قويا يصد هذه 

الضربات ويمنعها من التغلغل لداخلك وقد

  
 تكون نفسك مهترئة تسمح بامتصاص هذه الضربات فتنساب وتتدفق في سلاسة لتصيب

 روحك باليأس وتعطلك عن حركة الحياة 

...والنفس غالبا ما تفضل ان تكون مهترئة لان في ذلك راحة لها عن ان تكون درعا 

قاسيا يحفظ علي روحك جمالها وسلامها 

....ونحن عندمأ نمتلك تلك النفس نكون اقل منزلة من العنكبوت التي تعيد بناء بيتها

 مهما هدمته لها ...واقل منزلة من النملة التي 

تستميت لايجاد طريق جديد لمرورها مهما اغلقت كل الطرق امامها ...فهذه هي فطرة

 الله في مخلوقاته ...فطرة الانشغال بالبحث 

عن الحياة وليس الانشغال بما يعكر صفوها!!!!!